التخطي إلى المحتوى
الصحة الروسية تسجل 75 وفاة جديدة بفيروس كورونا

سجلت وزارة الصحة الروسية، مساء اليوم الثلاثاء، 75 وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد المسبب لمرض “كوفيد – 19” في العاصمة موسكو.

وقال مركز العمليات الخاص بمكافحة فيروس كورونا في موسكو: إن “عدد المتوفين بالمرض ارتفع خلال الساعات الـ 24 الماضية بواقع 75 شخصا”، لافتاًَ إلى أن الضحايا كانوا مصابين بالالتهاب الرئوي الناجم عن عدوى كورونا.

وأضاف المركز أن الحصيلة العامة للمتوفين في العاصمة بلغت حتى الآن 1726 شخصا، بعد أن كانت 1651 في الإحصائية السابقة.

وتعتبر موسكو أكبر بؤرة لتفشي فيروس كورونا في روسيا؛ حيث سجلت فيها 149607 إصابة، وبلغ العدد الإجمالي للإصابات المؤكدة في روسيا حتى صباح الثلاثاء 299941 حالة، بينها 2837 وفاة و76130 حالات شفاء.

وأعلنت السلطات الصحية الروسية، في وقت سابق، أن الأوضاع المتعلقة بفيروس كورونا تشهد استقرارا في كل أنحاء البلاد، مشددة على التمكن من وقف ارتفاع مستوى انتشار المرض.

هذا ويواجه العالم منذ شهر يناير الماضي، أزمة متدهورة ناتجة عن تفشي فيروس كورونا، الذي بدأ انتشاره منذ ديسمبر 2019 من مدينة ووهان الصينية وأدى إلى خسائر ضخمة في كثير من قطاعات الاقتصاد خاصة النقل والسياحة والمجال الترفيهي، وانهيار البورصات العالمية وتسارع هبوط أسواق الطاقة.

وعلى مستوى العالم، تجاوز عدد الإصابات بفيروس كورونا الذي ظهر لأول مرة في وسط الصين نهاية العام الماضي لـ 4,946 مليون إصابة، بينهم أكثر من 322 ألف حالة وفاة، وأكثر من 1,936 مليون حالة شفاء. 

وعُطلت الدراسة في عدد من الدول حول العالم، إلى جانب إلغاء العديد من الفعاليات والأحداث العامة وعزل مئات ملايين المواطنين وفرض قيود كلية على حركة المواطنين. كما أوقفت عدة دول الرحلات الجوية والبرية بين بعضها البعض خشية استمرار انتشار الفيروس.

وحذرت منظمة الصحة العالمية، من أن انتشار فيروس كورونا “يتسارع” ولكن تغيير مساره لا يزال ممكنا، داعية الدول إلى الانتقال إلى مرحلة “الهجوم” عبر فحص كل المشتبه بإصابتهم ووضع من خالطوهم في الحجر.

كما يذكر أن الصحة العالمية، صنفت فيروس كورونا بـ”وباء عالمياً”، في يوم 11 مارس الماضي، مؤكدة على أن أعداد المصابين تتزايد بسرعة كبيرة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *