التخطي إلى المحتوى
طلب إحاطة بشأن تشديد الرقابة على المدارس الخاصة بعد تحولها لـ”بيزنس”

تقدم طارق متولي، عضو لجنة الصناعة بمجلس النواب، بطلب إحاطة موجه إلى وزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور طارق شوقي، حول ضرورة تشديد الرقابة على المدارس الخاصة بعد أن تحولت إلى بيزنس.

وأوضح “متولي” في بيان اليوم الثلاثاء، أن بعض المدارس الخاصة والدولية قامت بمطالبة أولياء الأمور بسداد مصروفات العام الدراسي الجديد، بالرغم من غياب أية معلومة عن موعد بدئه، ولم تكتف بهذا بل أن بعض المدارس طالبت أولياء الأمور بسداد مصروفات الباص للفصل الدراسي الثاني للعام الجامعي 2019- 2020، بالرغم من عدم استخدام الباصات أغلب الترم نتيجة توقف الدراسة بالمدارس.

وأضاف، أن هناك غضب عارم بين أولياء الأمور نتيجة المطالبة بمصروفات العام الدراسي الجديد قبل انتهاء شهر مايو الحالي، وفي حالة تأخر الدفع يعتبر الطالب ملفه خارج المدرسة، في حين أن الخطة التعليمية لم تكتمل وكان من المفترض استرجاع جزء من مصاريف الترم الثاني والتي لم يستفيد منها الطالب، ولكن ما حدث يعبر عن جشع أصحاب تلك المدارس في ظل أزمة كورونا الراهنة التي تمر بها مصر والعالم.

وتابع عضو مجلس النواب، أن بعض المدارس امتنعت عن استلام الأبحاث العلمية من أولياء الأمور بسبب تأخر سداد جزء من مصروفات العام الدراسي لهذا العام، وهو ما يهدد مستقبل هؤلاء الطلاب، مطالبا بوضع حلول سريعة لعدم ترك أولياء الأمور فريسة لمثل هذه المدارس الجشعة.

تطورات كورونا 

وفي سياق منفصل، أعلنت وزارة الصحة والسكان، مساء أمس الاثنين، خروج 268 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 3440 حالة حتى الآن.

من جهته، قال مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، إن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا “كوفيد-19” ارتفع ليصبح 4001 حالة، من ضمنهم الـ3440 متعافيًا.

تسجيل 535 إصابة بكورونا و15 حالة وفاة

وأكد متحدث الوزارة، في بيان له، تسجيل 535 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 15 حالة جديدة.

وأوضح أن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

12764 إجمالي عدد المصابين و645 حالة وفاة

وأشار إلى أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الاثنين، هو 12764 حالة من ضمنهم 3440 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و645 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس “كورونا المستجد”، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن 105، و15335 لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *