التخطي إلى المحتوى
طلب إحاطة بشأن تضرر المطاعم من الغلق جراء فيروس كورونا

تقدم محمد فؤاد، عضو مجلس النواب، بطلب إحاطة موجه لرئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، ووزير السياحة الدكتور خالد العناني، بشأن تضرر المطاعم من استمرار قرار الغلق نتيجة للتدابير الاحترازية التي اتخذتها الدولة لمواجهة وباء الكورونا.

وأوضح في بيان اليوم الثلاثاء، أنه في إطار حرص الحكومة منذ بداية أزمة فيروس كورونا على متابعة القطاعات الأكثر تضررا من هذه الأزمة، وتقديم العديد من المبادرات لتخفيف حدة التداعيات الاقتصادية عليها، وفي إطار اهتمام الدولة المصرية بقطاع السياحة كونه أكثر القطاعات تضررا من الأزمة، وهو ما أكده رئيس مجلس الوزراء في بيان له، أن الدولة تعمل حاليا على تخفيف الأعباء عن كاهل القطاع السياحي، ومراعاة العاملين به.

وتابع “نحيطكم علمًا تضرر المطاعم باعتبارهم جزءا من القطاع السياحي نتيجة استمرار قرار الغلق لهم في إطار خطة الدولة التعايش مع الفيروس، فعلى الرغم من قرار رئيس الوزراء بالسماح للفنادق بإعادة فتح أبوابها أمام السياحة الداخلية بحد أقصى للتشغيل 25% کفترة انتقالية تبدأ من 15 مايو حتى أول يونيو و50 % من اول يونيو، لعودة الحياة إلى قطاع السياحة تدريجية، إلا أن المطاعم والكافيهات السياحية لازالت تعاني من استمرار الغلق على الرغم من استعدادهم لتنفيذ كافة الاشتراطات التي قد يتم اشتراطها للعودة مرة أخرى”.

واستطرد عضو مجلس النواب، أنه نظرا لتضرر المطاعم السياحية من استمرار قرار الغلق، على الرغم من جاهزيتهم التنفيذ كافة الاشتراطات التي قد يتم وضعها، الأمر الذي يستلزم ضرورة البحث في عودتهم مرة أخرى الممارسة نشاطهم، خاصة أن العديد من الدول بدأت بالفعل في وضع اشتراطات خاصة لعودة العمل بالمطاعم أبرزهم الولايات المتحدة الأمريكية، حيث سمحت 31 ولاية أمريكية بعودة العمل بالمطاعم مرة أخرى.

تطورات كورونا 

وفي سياق منفصل، أعلنت وزارة الصحة والسكان، مساء أمس الاثنين، خروج 268 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 3440 حالة حتى الآن.

من جهته، قال مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، إن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا “كوفيد-19” ارتفع ليصبح 4001 حالة، من ضمنهم الـ3440 متعافيًا.

تسجيل 535 إصابة بكورونا و15 حالة وفاة

وأكد متحدث الوزارة، في بيان له، تسجيل 535 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 15 حالة جديدة.

وأوضح أن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

12764 إجمالي عدد المصابين و645 حالة وفاة

وأشار إلى أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الاثنين، هو 12764 حالة من ضمنهم 3440 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و645 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس “كورونا المستجد”، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن 105، و15335 لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *