صحف الكويت تبرز تصريحات الرئيس على هامش افتتاح مشروعات دمياط

صحف الكويت تبرز تصريحات الرئيس على هامش افتتاح مشروعات دمياط
صحف الكويت تبرز تصريحات الرئيس على هامش افتتاح مشروعات دمياط

صحف الكويت تبرز تصريحات الرئيس على هامش افتتاح مشروعات دمياط

أبرزت الصحف الكويتية الصادرة صباح اليوم الأربعاء، تصريحات الرئيس عبدالفتاح السيسي على هامش افتتاحه أمس عددا من المشروعات القومية بمحافظة دمياط ، والتي أكد فيها أنه لا يوجد تحد خطير على مصر إلا من الداخل .

وقالت صحيفة "الجريدة" الكويتية، تحت عنوان (السيسي: لا خطر على مصر إلا من الداخل)، إن الرئيس عبدالفتاح السيسي، أكد أنه لا يوجد تحدّ خطير على مصر، إلا من الداخل، داعياً الشعب للنظر إلى ما يجري بالدول المجاورة في المنطقة، والحفاظ على أمن مصر وحمايتها.

وأضافت أن الرئيس السيسي كشف أن تحقيق التنمية داخل مصر، ظل حلماً يراوده منذ 40 عاما، خاصة القضاء على العشوائيات، وشدد على أن بناء الدول ليس سهلا، لافتا في الوقت نفسه إلى أن أحدًا لم يفكر في تطوير بحيرات مصر منذ سنوات طويلة، مما أدى إلى تضررها من العشوائيات، وأن الدولة بدأت في تطويرها وفقا لأحدث وأرخص الامكانيات؛ حيث أن الجنيه الواحد في تكريك بحيرة المنزلة، يوفر مليار جنيه.

ومن جانبها، قالت صحيفة "السياسة"، تحت عنوان (السيسي: الخطر الوحيد على مصر من الداخل)، إن الرئيس السيسي، أكد أنه لا يوجد تحد خطر على مصر إلا من الداخل، داعيا الشعب المصري للنظر إلى ما يجري بالدول المجاورة في المنطقة، والحفاظ على أمن مصر وحمايتها.

وأشارت إلى أن الرئيس السيسي أكد خلال كلمته بافتتاح عدد من المشروعات القومية الكبرى في محافظة دمياط، أن الدولة تعمل على تصويب البناء العشوائي، من خلال العمل على حل مشاكل الكهرباء، والصرف الصحي، والمياه، والغاز، مؤكدا ضرورة احترام الدولة والمواطنين للتخطيط المتكامل.

بدورها، قالت صحيفة "النهار"، تحت عنوان (السيسي: حلمت بتطوير العشوائيات في الصغر .. وسعيت لذلك وأنا رئيس)، إن الرئيس السيسي، أكد أنه كان يتمنى منذ أكثر من 30 أو 40 سنة بالقضاء على مشكلة العشوائيات في مصر، وعمل على تحقيق حلمه بعدما تولى مهامه كرئيس للجمهورية، مشيدا بما تم تحقيقه خلال السنوات القليلة الماضية، لتحسين الأوضاع الاقتصادية بمصر.

وأضافت أن الرئيس السيسي لفت إلى أن الوضع الاقتصادي في عام 2016 كان كارثيًا، لكنه تحسن اليوم وسيتحسن أكثر، مشددا على أهمية توعية الشباب في المدارس والجامعات والمساجد والكنائس، بخطورة التحركات الداخلية بالدول.

ونقلت عن الرئيس السيسي قوله، :"الناس كلها بتقول هو مستعجل كده ليه، لكن كل ده علشان نعمل مناعة لشبابنا الصغير .. والله كل حاجة زي الفل، لكن أنا مش ببص لدلوقتي، لكن لبكرة وبعده، طول ما في استقرار، مفيش عودة للخلف مرة أخرى".

ومن جانبها، قالت صحيفة "الأنباء" تحت عنوان (السيسي: 615 مليار جنيه تكلفة مضاعفة إنتاج الكهرباء)، إن الرئيس عبدالفتاح السيسي أعلن أنه تم إنفاق أكثر من 615 مليار جنيه لمضاعفة حجم إنتاج الكهرباء في مصر خلال السنوات الخمس الماضية، مشيرا إلى أن إنتاج طاقة الكهرباء كان 25 ألف ميجاوات، وتم زيادته بنحو 28 ألف ميجاوات، ليفوق ما تم زيادته خلال السنوات الخمس الماضية، ما تم إنتاجه خلال 50 أو 60 عاما.

ونقلت عن الرئيس السيسي قوله، :"نحن نلاحق البناء العشوائي ونصوب الأخطاء الناتجة عنه في الصرف الصحي وفي المياه وفي الكهرباء وفي الغاز"، محذرا في الوقت نفسه من خطورة التحديات الداخلية على أمن واستقرار مصر.

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي، قد افتتح أمس 10 مشروعات قومية وتنموية سياحية وخدمية جديدة في محافظة دمياط، شملت مدينة دمياط للأثاث، ومركز التعليم المدني بدمياط الجديدة، وإسكان دار مصر، وعمارات سكنية بقرية دقهلة بمركز الزرقا ، وتطوير ورفع قدرة وكفاءة محطة كهرباء غرب دمياط، والمحطة متعددة الأغراض بالميناء، وفندق اللسان "شتيجن برجر"، وتوسعات محطة مياه الشرب والصرف الصحي برأس البر بالمحافظة .

وتعد مدينة دمياط للأثاث، أحد المشروعات القومية الكبرى، ونقطة انطلاق للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، وبوابة الأثاث الدمياطي للوصول للعالمية، خاصة أنها أول وأكبر منطقة صناعية متخصصة في صناعة الأثاث والصناعات المكملة في الشرق الأوسط لتنمية قطاع الأثاث، الذي يعد أحد القطاعات الصناعية الواعدة في مصر؛ حيث يتمتع منتج الأثاث المصري وخاصة الدمياطي ذو الحرفة اليدوية العالية، بسمعة عالمية جيدة، مما يؤدي إلي فتح مجالات جديدة لصادرات الأثاث الدمياطي على المستوى المحلى والإقليمي والعالمي.

وتقام المدينة على مساحة 331 فدانا، وتضم 54 هنجرا بإجمالي 1348 ورشة، وتم توفير كل الخدمات للتيسير على الصناع الحاجزين بورش المدينة، وتوفير فرص تدريبية لهم على استخدام أحدث النظم التكنولوجية في هذه الصناعة، كما تعاقدت شركة مدينة دمياط للأثاث منذ أسبوعين، مع شركة مصرية لتصميم موقع الكتروني لبيع منتجات المدينة إلكترونيا، وشحنها إلى كافة أنحاء العالم، على أن يتم بدء العمل من خلاله منتصف العام المقبل، واستعانت الشركة بمصورين محترفين لالتقاط صور مميزة لمنتجات المصانع والورش، ورفعها على الموقع الإلكتروني، كما تتفاوض الشركة حاليا مع جهات إيطالية حكومية وخاصة، لإنشاء مدرسة لتصميم الأثاث بمدينة دمياط للأثاث على مساحة 5 آلاف متر مربع، باستثمارات تتراوح بين 250 إلى 300 مليون جنيه.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق "يا جمالك".. ريم البارودى تبهر متابعيها فى أحدث ظهور
التالى رئيس البرلمان العراقي: النصر على داعش يكتمل بإعادة النازحين إلى مناطقهم