قنابل الجماجم.. الوجه الجديد للتظاهرات في العراق

خلال الأيام القليلة الماضية، شهدت العراق حالة من التظاهرات وبدأ تداول ما يسمى بـ "قنابل الجماجم" في العراق، حيث طالبت هذه المظاهرات بـ "إسقاط النظام".

وكانت قد ذكرت منظمة العفو الدولية أن 5 متظاهرين قتلوا بقنابل مسيلة للدموع "اخترقت جماجمهم".

ودعت المنظمة الدولية العراق إلى إيقاف استخدام هذا النوع "غير المسبوق" من القنابل، التي يبلغ وزنها 10 أضعاف وزن عبوات الغاز المسيل للدموع التي تستخدم بالعادة، وفقًا لما نقلته شبكة "سكاي نيوز" بالعربية.

زأوضحت الشبكة بأنه كانت قد قتل خلال 5 أيام ما لا يقل عن 5 متظاهرين بقنابل "اخترقت الجماجم"، أطلقتها القوات الأمنية.

وهذه القنابل المصنوعة ببلغاريا وصربيا هي من "نوع غير مسبوق" و"تهدف إلى قتل وليس لتفريق المتظاهرين، بحسب المنظمة.

وتزن عبوات الغاز المسيل للدموع، التي عادة ما تستخدمها الشرطة بأنحاء العالم ما بين 25 و50 جراما، بحسب منظمة العفو، لكن تلك التي استخدمت ببغداد "تزن من 220 إلى 250 جراما" وتكون قوتها "أكبر بعشر مرات" عندما يتم إطلاقها.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق إصابة 3 مدنيين سوريين جراء قصف لمجموعات مسلحة في حلب
التالى بالفيديو.. مدير أعمال هيثم أحمد زكي يكشف تفاصيل المكالمة الأخيرة معه