شقيق أرملة شاب العياط : أحمد أسرع لإنقاذ الطفلتين من القطار ولكنه لم يلحق إنقاذ نفسه

الموجز

قال حمادة عزوز، شقيق أرملة شاب العياط أحمد فراج، إنه كان مع "فراج" حتى الساعة العاشرة والنصف، وكانوا في محطة القطار لحجز تذكرة، : "هو بيحز التذكرة شاف طفلين بيصوتوا فجري عليهم".

وتابع " عزوز " خلال مداخلة هاتفية لبرنامج " رأي عام " , والمذاع عبر فضائية "ten " : الشاب المتوفي كان يجلس معه في محطة القطار منذ الساعة العاشرة والنصف حيث كانا سيذهبان لمنطقة "الرقة"، فقطع الشاب تذكرتين وجلس منتظرًا القطار، ثم جاء تليفون لعزوز يقول له إن محمد زوج شقيقته سيذهب معهم، مضيفًا: "قولت أنا لأحمد فراج خليك إنت بقى روح، قالي لا هاجي معاكم، قولتله خلاص طب روح أقطع تذكرة .

واضاف شقيق أرملة الشاب المتوفى كان فيه قطار بضاعة جاي من بعيد، وفيه بنتين بيصوتوا، راح عشان ينقذهم، شال بنت منهم رماها بره، والبت التانية زقها بين الشريطين بتوع القطار، أنا قاعد ومش عارف إن أحمد في الحوار ده، بس لاقيت ناس كتير نايمة على الارض وبتبص تحت القطار وهو معدي، الناس قالت البنت اللي بين الشريطين القطار معداش عليها وهي كويسة، بس الراجل مات .

واختتم قائلا : كان يعمل صنايعي كاوتش سيارات، ورزقه يوم بيومه، ولديه 3 أطفال، ريهام وتبلغ 5 سنوات، ومكة وتبلغ 3 سنوات، وروفيدة تبلغ 6 شهور , "اللي يقدر على فعل اللخير مش عيب، وإحنا بلدنا بلد خير"، متابعا: "أحمد ساكن في بيت بالإيجار وعنده 3 بنات، والمفروض المسئولين تقف جمبه".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق وظائف في السعودية #وظيفة شاغرة بجامعة الأمير مقرن بن عبدالعزيز
التالى بالفيديو بالفيديو: مصرع وإصابة 13 شخصاً في حادث طائرة ركاب أمريكية