أخبار الامارات نزول المسؤولين للميدان.. تواصل مباشر لتلمس احتياجات الجمهور والارتقاء بالخدمات

أخبار الامارات نزول المسؤولين للميدان.. تواصل مباشر لتلمس احتياجات الجمهور والارتقاء بالخدمات
أخبار الامارات نزول المسؤولين للميدان.. تواصل مباشر لتلمس احتياجات الجمهور والارتقاء بالخدمات

أكد أكاديميون أن نزول المسؤولين إلى الميدان يساهم في تعزيز السعادة لكل من يعيش على أرض دولة الإمارات، مشيرين إلى أهميته في تلمس احتياجات مختلف القطاعات وإيجاد حلول للتحديات التي تواجه المجتمع، والبناء على ما تحقق من إنجازات ليرتفع صرح الإمارات وتعلو رايتها بين الشعوب والأمم.

وقالوا إن توجيهات القيادة الرشيدة الخاصة بإدارة دفة العمل الحكومي في الدولة تعتمد على خلق قنوات تواصل واتصال مباشرة مع الميدان، كل في مجال عمله بما يضمن رسم صورة دقيقة لتقدم مجالات العمل الحكومي في الدولة والارتقاء بالخدمات.

مبادرات مبتكرة

وأكد الدكتور منصور العور رئيس جامعة حمدان الذكية أهمية نزول المسؤولين إلى الميدان من أجل تلمس احتياجات الطرفين سواء الموظفين من مقدمي الخدمة أو الجمهور متلقيها، مشيراً إلى أن النتائج المتوخاة من هذا النزول تكمن في تعزيز الانضباط الوظيفي والمراقبة الحثيثة وتلبية احتياجات الجمهور من المواطنين والمقيمين والزائرين.

وأضاف أن نزول المسؤولين للميدان يسهم في تعزيز التواصل مع المتعاملين وأفراد المجتمع بشكل عام والاستماع إلى أفكارهم وملاحظاتهم والتعرف إلى احتياجاتهم لتطوير مبادرات مبتكرة تسهم في تحقيق سعادتهم وتخطي توقعاتهم، كما أنه يجدد التزام المسؤولين برؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لتعزيز مكانة دبي كمركز عالمي للمال والأعمال والسياحة، وعاصمة للاقتصاد الأخضر، والمساهمة في تحويل دبي إلى المدينة الأذكى والأكثر سعادة في العالم.

وبين أن نزول المسؤولين إلى الميدان يعتبر نظرة إدارية حديثة تساهم في اختصار الهياكل التنظيمية وعدم تعقيدها، بل وترفع وتيرة التميز في تقديم الخدمات والشعور بالسعادة لأطراف العملية فضلاً عن الارتقاء بالجودة.

عوامل نجاح

بدوه أكد البروفيسور الدكتور عبد الله الشامسي مدير الجامعة البريطانية بدبي أهمية العمل الميداني، وإزالة كل الحواجز التي تحول بين المدير والمواطنين، مشيراً إلى أنه من عوامل نجاح وتقدم الدولة كثيراً في المجال الخدمي خلال السنوات الماضية.

وأشار إلى أهمية التذكير مع بداية كل موسم جديد بضرورة أن ينزل المسؤول إلى الميدان وعدم الاكتفاء بالتغذية الراجعة والاعتماد عليها فقط، من أجل مواصلة التطور وتحديث العمل والخدمات التي تقدم للجماهير في كل المجالات.

ولفت الشامسي إلى أن مقطع الفيديو الذي نشره صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، عبر «تويتر»، بمثابة تذكير يعكس اهتمام ومتابعة سموه بشؤون الوطن والمواطن، وعلى جميع المسؤولين أن يقدروا حقيقة مفادها أن لديهم مهمة وطنية مستمرة لخدمة الناس والوقوف على احتياجاتهم في الميدان والبحث عن جميع الصعوبات التي قد تواجههم في مختلف المؤسسات.

تميز الخدمات

ونوه الدكتور عتيق جكة، نائب مدير جامعة الإمارات المشارك، وأستاذ العلوم السياسية والقيادة في الجامعة، إن رسالة الموسم الجديد لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، تركز في أول محاورها على دعوة المسؤولين للوجود في الميدان، ومتابعة أعمال وزاراتهم وإداراتهم، عبر التفاعل الحقيقي مع الميدان، لافتاً إلى أن نزول المسؤولين إلى الميدان يساهم في تميز الخدمات، بخلاف الجلوس وراء المكاتب والأبواب المغلقة، ينتظرون التقارير الورقية الروتينية، فتلك لن تعطيهم الصورة الحقيقية لما يدور في إداراتهم أو وزاراتهم ومؤسساتهم.

وتابع: لا شك أن العمل الميداني هو المقياس الحقيقي الذي يقيس مدى أداء الموظف في أي موقع، حتى في تلك الوظائف التي يطلق عليها وظائف إدارية، ويجب على المسؤول أن يلتقي ميدانياً بفريق العمل والتعرف إلى كل القضايا، وتلمس نبض المجتمع والارتقاء بحس المسؤولية، فالتفاعل الميداني يعطي صورة حقيقية شاملة عن العمل يستطيع من خلالها المسؤول رسم صورة كاملة للواقع ويضع يده على مواقع الخلل والبحث والتقصي عن المعوقات، والاستماع المباشر إلى تفاصيل العقبات التي يجب عليه أيضاً أن يناقشها مع فريق العمل بشكل مباشر.

وذكر في الوقت نفسه أن التقارير وإن كانت مبنية على أسس وضوابط إدارية، إنما تغفل عن قضايا كثيرة، فهي خالية من روح المسؤولية ومليئة بالمبررات والمقترحات النظرية، إلا أن العمل الميداني يقرب المسؤول أكثر من القضايا مما يساعده على اتخاذ القرارات السليمة التي تحقق المصلحة العامة والمشتركة لدى جميع الأطراف.

حلول

من ناحيته قال الدكتور يوسف القصير مدير إدارة شؤون الطلبة والإعلام الجامعي، في كلية الإمام مالك للشريعة والقانون إن نزول المسؤولين إلى الميدان يسهم في تلمس احتياجات مختلف القطاعات وإيجاد حل للتحديات التي تواجه المجتمع، كما أنها تسهم في ترسيخ مكانة وسمعة الإمارات عالمياً، من خلال وجود المسؤولين في كل الميادين لمزيد من الإنجازات، ولتعزيز تنافسية حكومة دولة الإمارات التي باتت مرجعاً للحكومات الساعية إلى الارتقاء بأدائها وتحقيق سعادة شعوبها.

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أخبار الامارات حاكم عجمان يقدم واجب العزاء في وفاة خميس جمعة السويدي