أخبار الأمارات «التسامح في الإسلام» يندد بظاهرة الإسلاموفوبيا

أخبار الأمارات «التسامح في الإسلام» يندد بظاهرة الإسلاموفوبيا
أخبار الأمارات «التسامح في الإسلام» يندد بظاهرة الإسلاموفوبيا

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
«التسامح في الإسلام» يندد بظاهرة الإسلاموفوبيا من موقع الامارات اليوم، بتاريخ اليوم السبت 21 سبتمبر 2019 .

ندد مؤتمر «التسامح في الإسلام» الذي عقد في لندن مايو 2017 بظاهرة «الإسلاموفوبيا»، باعتبارها وليدة عدم المعرفة بحقيقة الإسلام وإبداعه الحضاري وغاياته السامية، والدعوة إلى الموضوعية والتخلص من الأفكار المسبقة والتعرف إلى الإسلام من خلال أصوله ومبادئه لا من خلال ما يرتكبه المنتحلون من شناعات ينسبونها زوراً إلى الإسلام.

وأشاد المؤتمر في بيان ختامي صدر عنه بما قدمه المسلمون في المملكة المتحدة من جهود في التعريف بحقيقة الإسلام، وتقدير إسهاماتهم الحضارية؛ وتواصلهم الإيجابي مع الجميع، داعياً إلى تعزيز مفاهيم التواصل الإيجابي بين أتباع الأديان والثقافات لخدمة العمل الإنساني وصيانة كرامة الإنسان وحفظ حقوقه، وحسن التعامل مع الآخرين والتعايش معهم، وترسيخ القيم الإنسانية المشتركة، والتضامن في حماية المصالح الوطنية العامة، وتذليل الصعوبات التي تعوق التعايش السعيد الآمن.

وطالب باحترام الشعارات والرموز والتقاليد والأعراف والثقافات الوطنية، منها التحية والنشيد والسلام والبروتوكول الوطني، وفق أولويات فقه المواطنة عامة وفقه الجاليات المسلمة في البلدان غير الإسلامية خاصة.

كما طالب بكشف فساد التأويلات الباطلة لعقيدة الولاء والبراء التي تُعتبر إحدى أهم ركائز التطرف الإرهابي، حيث تجاوزت التصديق بالإيمان الصحيح والولاء له بجميع معانيه، والبراءة اعتقاداً مما سواه، مؤكداً أن هذا الإيمان لا يعني أن أحقد أو أجهل أو أسيء أو أظلم من يخالفني في قناعتي الاعتقادية، فالمقابل لي في المعتقد يرى ذلك تماماً بالنسبة له ولاء وبراء وفي جميع الأديان، ولولا ذلك لكان الناس جميعاً على دين ومعتقد وقناعة واحدة، وكل هذا لا علاقة له بما يجب على الجميع من التسامح والتعايش والعدل والبر والإحسان والرحمة، والتعاون على الخير وإسعاد البشرية.

ودعا المؤتمر الجاليات الإسلامية في البلدان غير الإسلامية إلى المطالبة بالخصوصية الدينية بالأساليب السلمية والقانونية، ومنها الحجاب والذبح الحلال والمدارس الإسلامية واعتماد عطلات الأعياد الإسلامية، والحذر من الانجرار خلف مهيجي العاطفة الدينية بالتمرد على قرارات تلك البلدان.

وأكد الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي، الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى، أمام المؤتمر حرص الرابطة على إشاعة ثقافة السلام والتسامح، والحوار البناء للتفاهم بين المكونات المختلفة، مشيراً إلى أن التسامح من قيم الإسلام الرفيعة التي حفلت بها العديد من النصوص الشرعية كما حفلت بها مشاهد السيرة النبوية باعتبارها في طليعة القيم الأخلاقية التي حث عليها الإسلام في مجالات الحياة كافة.

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest جوجل + Whats App

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أخبار الامارات الإمارات تشارك العالم الاحتفاء بـ«يوم المسن»
التالى أخبار الامارات سعود القاسمي يستقبل سفير الجمهورية اللبنانية